فى مفاجأة من العيار الثقيل حكمت اليوم محكمة جنايات القاهرة برياسة المستشار عادل عبد السلام جمعة على هشام طلعت مصطفى بالسجن لمدة 15 سنة وعلى محسن السكرى بالسجن المؤبد دون سماع مرافعة هيئة الدفاع عن المتهمين بالرغم من ان الدعوى كانت مؤجلة لسماع الشهود وهذا سبب جوهرى للطعن بالنسبة للمتهمين امام محكمة النقض وذلك للاخلال بحق الدفاع ومن حق النيابة العامة ان تطعن بالنقض فى الحكم الصادر من محكمة الجنايات وفى هذة الحالة تتصدى محكمة النقض للفصل فى موضوع الطعن حيث انها المرة الثانية التى تنظر فيها النقض هذة القضية