يسعى الاستاذ سامح عاشور ان يصبح رئيس هيئة الدفاع عن ضحايا الثورة ويسعى جاهدا الى ان يظهر امام الراى العام وامام المحامين بانه المدفاع عن الشهداء والمصابين متناسيا انه رجل النظام السابق داخل نقابة المحامين وانه تولى تنفيذ اجندة الحزب الوطنى داخل النقابة وبدأ دورتة الاولى بحرب ضد الاخوان وكان فيها منفذا لتعليمات امن الدولة وقضى على الدور القومى لنقابة المحامين وختم ذلك بادخال الحزب الوطنى الى النقابة من خلال قائمته الانتخابية التى ضمت 18 عضو فى الجزب الوطنى اشهرهم عمر هريدى امين سر اللجنة التشريعية بمجلس الشعب المزور