غرقة مجلس نقابة المحامين كانت تحوى على جدرانها صور جميع نقباء المحامين من انشاء النقابة سنة 1912 وحتى الان الى ان قام نقيب المحامين الساعى الى حب الرئيس المخلوع سامح عاشور بوضع صورة المخلوع بين صور النقباء وجعلها تتوسط الصور بحيث تكون فوق مقعد النقيب فى المجلس فى رسالة واضحة الدلالة اراد ان يرسلها الى المخلوع وهذا الاطار ايضا دعى المخلوع الى ارتداء روب المحاماة فى عيد المحاماة وقم بتصيل روب لسيادته كثرة الاقاويل حول تكلفتة الا ان المخلوع والحمد لله رفض ارتداء روب المحاماة وحسن من حسن حظ المحامين وسعيا من الاستاذ سامح لينال رضا اهل السلطة قام بدعوة فتحى سرور الى نقابة المحامين وتكريمة داخل النقابة كما قام بغلق النقابة فى وجة المحامين والشباب المصرى اثناء الاحتجاجات التى صاحبت انتخابات الرياسة الماضية وتم فى عهده القبض على بعض المحامين وبعض النشطاء السياسيين من داخل وكان ياخذ تعليماته المباشرة من نقيب فى امن الدولة اسمه احمد سمير